28
ديسمبر
2017
من هدد هديل؟
نشر منذ Dec 28 17 pm31 05:17 PM - عدد المشاهدات : 1620

جعفر الونان

 


من هدد من ؟ هو ام هم؟ وكيف لرئيس الوزراء ان “يغض البصر” عن تفاصيل الاستقالة؟


ولماذا صمتت لجنة الثقافة والاعلام هذا الصمت الصامت لا صوت ولا ازير ؟ بينما قلبت الدنيا ولم تقعدها على تفاصيل ليست مهمة في السابق؟!



لمن لا يعرف ولمن لم يسمع هديل كامل ممثلة معروفة، وعضو مجلس الامناء في شبكة الاعلام العراقي، اعلنت استقالتها امس خوفا على حياتها، هكذا يبدو من الرسالة التي ارسلتها الى رئيس الوزراء.


مهما كان، ومن كان، واي من كان من هدد السيدة هديل كامل باي ََّ وسيلة؟ بايَّ طريقة؟ فهذا عديم الرجولة والاخلاق وسيء الصيت والسمعة ولا قيمة له مهما كان منصبه ومهما كانت الجهة التي تقف خلفه.



إن مايجري في الشبكة هو صراع لايحمل من الشرف شيئا ولا من الاخلاق ذرة، ملعون هذا الكرسي الذي يجعل الانسان يفقد انسانيته، ملعون هذا الكرسي الذي يجعل الرجل يفقد فروسيته في الخصومة بل حتى رجولته.



ومن غرائب الامور سكوت الحكومة ولجنة الثقافة والاعلام( النائمة) التي هي جزء من الصراع في الشبكة لا قاضي تشتغل بعقلية الارضاءات ، ارسلنا لهم مرة رسالة قلنا لهم اجتمعوا مع العاملين في الشبكة استمعوا لهم اتركوا المدراء والامناء، لكن لا اذن سمعت ولا عين رأت وكل نفس ببما لديها معجبة.



برودهم مخجل، وهدوء اعصابهم محبط، لم نسمع ولا صوت ولا رأي ولم يسأل احد ما هذا الكلام امرأة تؤدي وظيفتها في مجلس الامناء تستقيل خوفا على حياتها لتستكمل تربية اولادها وترفض الرجوع عن استقالتها؟! هذا لم يحدث في اي زمن، ولن يحدث في اي زمن، يحدث فقط في شبكة الاعلام العراقي وفي زمن يحسب على العبادي.



هل نحن في غابة مثلا؟ ام في زمن التهديد المبطن الذي يؤدي الى الضحك، خاطبنا الجميع، قلنا للجميع ، ان مايجري في شبكة الاعلام العراقي هو انهيار بلا حدود، هو ضياع بلا توقف، انتبهوا، اتركوا كل شيء وعالجوا مايجري في الشبكة بلا حزبية ولا محسوبية ولا الوقوف مع هذا او ذاك.


كتبنا حتى الملل، وتحدثنا حتى العجز، كيف لكم ان تضحوا بمؤسسة من اجل حزب او من اجل شخص او من اجل مصلحة؟ لماذا تدخلكم دائما لايصب بمصلحة الدولة وخطابها، ملعونة مصالح الجيوب، ملعونة الحزبية التي تجعلكم تغضون النظر عن مايجري في شبكة الاعلام العراقي ويبقى السؤال من هو ( الذكر ) الذي هدد هديل؟


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تؤيد المظاهرات المطالبة بحل مجلس النواب العراقي ..

155 صوت - 30 %

19 صوت - 4 %

عدد الأصوات : 513

أخبار
التوقيت الان
تابعنا على الفيس بوك
حالة الطقس
booked.net
عداد الزوار
Flag Counter