11
ابريل
2019
امرأة تتحدى الظروف وتفتتح مكتبا لتعليم السياقة في ميسان
نشر منذ 7 شهر - عدد المشاهدات : 305

الحدث برس 
سجى اللامي / ميسان

على الرغم من صعوبة الظروف التي تعيشها النساء في جنوب العراق الا ان السيدة ( هيفاء فيصل اللامي ) تحدت الظروف والعادات والتقاليد المتوارثة وافتتحت مكتبا لتعليم السياقة في محافظة ميسان.. 

تقول هناء التي تمتلك مكتب الثقة لتعليم السياقة للنساء : انها تحدت العادات والتقاليد المتوارثة في المحافظة وافتتحت مكتبا لتعليم النساء مهنة السياقة التي ظلت حكرا على الرجل في هذه المحافظة وتعتبر المرأة الاولى في مدينة العمارة من اجل ان تكون للمرأة الميسانية المشاركة الفعلية في كل الفعاليات والاعمال والمهن لتثبت ذاتها وشخصيتها وتكون عنصرا فاعلا في المجتمع .. 

وتضيف : ان زوجها هو من شجعها على خوض هذه التجربة التي اثارت استغراب الشارع الميساني في بداية الامر لكن الظروف تغيرت في الفترة الاخيرة واخذ الناس ينظرون بشكل مختلف لهذه الظاهرة الفريدة مشيرة الى ان النساء المتدربات يحظين بمباركة وتشجيع الاهل والازواج والاصدقاء لخوض هذه التجربة الجميلة التي تعتبرها حقا مشروعا للمراة العراقية التي عانت كثيرا نتيجة الظروف الاجتماعية المحيطة بها مؤكدة على ان زوجها هو من علمها هذه المهنة والتي ترى ان لافرق بين الرجل والمرأة في مزاولتها وانها استطاعت استقطاب العشرات من النساء الموظفات وربات البيوت اللواتي تعلمن هذه المهنة واثبتن مهارتهن فيها. 

اما المتدربة (دلال خماس جابر) فتقول: ان نظرة المجتمع في محافظاتنا الجنوبية للمرأة التي تقود السيارة قد تغيرت كثيرا عن ما مضى واصبحت الظاهرة مقبولة اجتماعيا ..وترى دلال ان المرأة قد تفوقت على الرجل في هذا المجال كونها تقود السيارة بروية وعدم استهتار مثلما يقوم به بعض الشباب اليوم وانها اكثر هدوءا من الرجل عند قيادتها للسيارة.. اما السيد فاضل عباس فيرى في قيادة المرأة للسيارة بأنها ظاهرة حضارية تنم عن ثقافة المجتمع وتفهمه للتطور الحاصل في شتى مناحي الحياة وان المجتمع الميساني بدأ يتقبل هذه الظاهرة بشكل تدريجي مؤكدا على انه كان من الداعمين لزوجته في امتهان هذه المهنة التي اتقنتها بشكل ملفت للنظر مشيرا الى ان قيادة السيارة يجب ان لا تكون حكرا على الرجل وان باستطاعة المرأة ان تكون بارعة في قيادة السيارة كبراعتها في ممارسة الكثير من المهن البسيطة والشاقة على حد سواء كون المراة العراقية امرأة مجاهدة عاشت اصعب الظروف في ظل انظمة وعادات ظالمة وتستطيع ان تتحدى اصعب الظروف 


صور مرفقة













أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تؤيد المظاهرات المطالبة بحل مجلس النواب العراقي ..

155 صوت - 30 %

19 صوت - 4 %

عدد الأصوات : 513

أخبار
التوقيت الان
تابعنا على الفيس بوك
حالة الطقس
booked.net
عداد الزوار
Flag Counter